Posted by: doctoraydy2008 | أبريل 28, 2008

اللي مش عاجبه يروح المحكمة…!!!والزواج أفضل..!!


طبعا حاولنا في موقف نزع السور.. هذا بالحسني أولا..ولكن لافائدة..وكان درسا من دروس الحياة..إنتهي باللي مش عاجبة يروح المحكمة ..وهذا درس كبير حيث أن الذهاب للمحكمة هو سكة اللي يروح مايرجعش..يعني مش حانوصل لشيئ وقد كان فعلا و حتي هذه اللحظة..لم يعد للحديقة لا بابها ولا سورها..لكنني تعلمت أن أفرض لها سورا وبابا افتراضيا و هميا..أقسمت ذات يوم و في سني الصغير أن من سيتخطاه بدون سبب وجيه سيكون له شأن آخر..ليس في المحكمة نهائيا..وأقسم هنا أنني لم أقصد شيئا غير التهديد فقط ..لكن العجيب أن الناس و هذا درس ىخر ..علي رأي اللي بيقولوا بتخاف مابتختشيش..

إكتشفت أن من وقفوا ضدنا في هذه القضية حاقدين آخرين ..والدهم في سلك القضاء للأسف ولأن أبناءه من المتأخرين دراسيا… فكيف إذن ينتقم..ولو انه فيما بعد وضع إبنه في الصفوف الأولي في سلك القضاء بنفوذه …..بالرغم من لم أنه يحصل علي مؤهله إلا بالعافية..هذا الرجل ذات يوم ولأنه لم يكن سويا فقد إنتقم الله لي بأن فضحه علي صفحات الجرائد في واقعة مشهوده لقي ربه علي إثرها..ومنه لله..هذه كانت لمحة جانبية بسيطة مما قابلته أثناء رحلتي ..حتي لا يظن أحد أن الطريق ممهدا تماما في كل منعطفاته..وهذه دائما عينة من ضريبة النجاح و التقدم ..ولا أنسي جيراننا الذين كانو يطلون علينا من البناية المجاورة و اللذين كانوا ينادونني .. إذا وجدوني أستذكر في شرفة بيتي..وينصحونني بترك التعليم و الزواج..فهذا أفضل..و اكتشفت فيما بعد أيضا أنهم فاشلون و أشياء أخري.. و انهم كانوا يقومون بهذا الدور بالأصالة عن أنفسهم و عن غيرهم أيضا ممن استوصوهم بالقيام بهذا الدور..حتي أنهم في بعض الأحيان كانوا يرسلون لي من يقدمون أنفسهم بأنهم يريدون التقدم لي ..إلي هذا الحد..لكن و الحمد لله ولأنه هو الحارس و الحامي ..فقد كنت أتعامل مع هذا الموقف بشفافية عالية..وطرحه فورا علي أهلي اللذين يعرفون  جيدا كيف يتخلصون من هذه المواقف السخيفة .. ووضعي مرة أخري علي الطريق نفسيا وعصبيا و اجتماعيا..لأنه بلا شك فإن هذه المواقف تؤثر الي حد ما علي تفكير فتاه كانت بالأمس القريب طفلة..حاقول إيه ..حسبي الله و نعم الوكيل..”له بقية “


Responses

  1. أوصلت الذناءة بالناس إلى هذا الحد..!! يا رب استر…

  2. وأكثر من ذلك بكثير مما لايتسع المقام لذكره ..وطبعا كنا بنحاول نعتبر هذه بعض الحجارة وضعت في الطريق و نزيلها واحدة تلو الأخري ..لكن لك أن تتصور كم من الجهد والوقتو الإعاقة حتي لا تستمر..و علي فكرة حتي الآن ..سأحكي المزيد مما قابلت..هذه كانت عينة فقط


اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

التصنيفات

%d مدونون معجبون بهذه: