Posted by: doctoraydy2008 | مايو 24, 2008

السيول أغرقت الخيمة…و أًصبح هناك نهرا أمام منزلنا..


استعدينا جميعا بهمة و نشاط لدخول إمتحان أول سنة في كلية الطب..إما طلعنا لفوق أو بقينا كما نحن لا حصلنا سما و لاأرض ..

معذرة لمتابعي تدويني..أنا لم أكن اقصد أن أكتب سطرا واحدا في المدونة ..إنما أنا جلست للتدوين..و جهزت النيس كافيه ..وبدأت ..وإذا بظرف طارئ بخصوص العمل ..فاضررت للإنسحاب المبكر..قبل أن أكتب شيئا يذكر ..فمعذرة مرة أخري و لنكمل..

شيدوا خيمة كبيرة جدا في فناء الجامعة..لم أكن قد رايت مثلها من قبل ..تتسع لألاف الطلبة ..طبعا من العديد من الكليات..ووضعوا بها الكراسي و الترابيزات و كنا نتابع الإعداد و في قلوبنا بعض الرعب..لم أكن قد عرفت الرعب من قبل للإمتحانات..لاأدري لماذا هذه المرة..المهم ..اننا قد منحنا ثلاثة ايام ..نعود بعدها يوم السبت ..لأداء الامتحان و ذلك بعد أن تسلمنا ارقام الجلوس …وتمت مراجعة كارنيهات الجامعة لكل واحد منا ..لأنها تراجع قبل أداء الإمتحان كإجراء أمني ( لكي لا يؤدي الامتحان أحدا بدل أحد )…

وإذا باليوم الذي يسبق الامتحان و كنا تقريبا في النصف الأول من شهر مايو ..وكما لو كانت السماء قد انفتحت..وخر منها الماء بسيل منهمر..شيئ غير طبيعي في هذا الوقت من العام ..لم نراه من قبل ..حتي أن شارعنا عند البيت أصبح كالنهر..الأرصفة غير ظاهرة و اقتحم الماء الحدائق..و أصبحنا محاصرين لا نستطيع الخروج أو الدخول الا بعد أن يصل العون و المدد من عربات الحكومة لشفط الماء و(  تسليك ) البالوعات التي قد إنسدت بالوراق و خلافه التي جرفها الماء لهذه البالوعات ..كان الشيئ المضحك المبكي في آن واحد .. وقد تملكني الرعب أكثر في أنني قد لا استطيع الذهاب لأداء الامحان لولا أمي ..التي هدأت من روعي و قالت لي بالحرف الواحد..ذاكري و ستذهبين بإذن الله إلي الامتحان حتي لو اضطررنا لاستئجار من يحملك علي كتفه لعبور هذا النهر الجديد..رحمها الله رحمة واسعة

الحمد لله في اليوم التالي..اشرقت الشمس..وكانت العربات قد قامت بعملها أمس ليلا..وأمكن الذهاب الي فناء الامتحان وكانت هناك كارثتان..الفناء مليئ بالماء و أرقام لجلوس لا نتبين منها الا القليل.. وحتي هذا القليل به خطأ نظرا لأن اسمي به همزات و دائما مايكتب خطأ..كما أن اسمي الثاني من الأسماء النادرة ..فأصبحت لست أنا..ولم أدري إلا و أنا منخرطة في البكاء ..حتي وصل رئيس اللجنة و عرف ما أنا فيه و بحنان الأب حل المشكلة و نهر غباء الموظفيتدن و هدأ روعي و أمر بمن يجفف لنا جميعا ترابيزات الامتحان ..فلم يكونوا قد فعلوا أي شيئ حيالها و بدأنا الامتحان الفعلي في الساعة الحادية عشرة صباحا ..لولا ستر الله سبحانه و تعالي ..


Responses

  1. إن شاء الله يا دكتورة تطلعى فوق لأعلى سما … دعواتى ليكى أختى العزيزة … و بإذن الله نباركلك قريب جدا 🙂
    أختك الساحرة الصغيرة

  2. اشكرك علي متابعتك و انشاء الله نبارك لك أنت و انت تحققين كل ىمالك الصغيرة و الكبيرة و تكوني أحسن مننا

  3. الحمدلله أن ربنا ستر …. ده حتة موقف … بس أجمل حاجة فى المواقف دى ان لما نفتكرها و نفتكر صعوبتها و خوفنا منها … بننسط و احنا بنفتكر كل ده …
    يا رب تكونى حققتى كل اللى كان نفسك فيه …
    تحياتى

  4. الف شكر ياست الكل ..والحمد لله..حققت كل مايمكن تحقيقه و أكتر..

  5. أولا رحم الله والدتك و أسمنها فسيح جنانه

    ثانيا الحمد لله ان ربنا ستر

    يعني عندنا تكون البلد ديما غير مهيأة للكوارث الطبيعية كالأمطار …و غيرها

    يعني نغرق في شبر ماية

    عافانا الله و سائر بلاد المسلمين من كل الكوارث

    وفقك الله الى ما فيه الخير و الرضى

  6. عفوا أختي غلطة كيي بوورد “أسكنها”

  7. اشكرك ياام علي و ياهلا بيكي و رحمنا الله تعالي جميعا..أما مسألة المياه هذه فهي مستمرة ..كل عام عندما تزيد كمية المياه لا نستطيع الخروج منالبيت الا بعد ( تسليك البالوعات المسدودة دائما)- ده غير اللي بيحصل للعربيات و الدمار الللي بيجري لها-أنا باتكلم عن مكان سكني و هو مكان راقي– فمابالك مايحدث في أماكن أخري غير مستعدة لهذا الموقف..ولا حول ولا قوة الا بالله..ده مش شبر ميه ده اقل من فنجان قهوة ميه….!!!!

  8. الحمد لله.. الله ستر 🙂
    الله يرحم الوالدة و يدخلها فسيح جناته..
    و الله مشكلة البالوعات ذي شكلها مش حتتحل أبدا..

    دكتورة.. أريد أن أراسلك عبر البريد الإلكتروني إن لم يكن لديك مانع، فأخبريني تحت هذا التعليق.. و لا داعي لكتابة بريدك فأنا أعرفه..


اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

التصنيفات

%d مدونون معجبون بهذه: