Posted by: doctoraydy2008 | يونيو 11, 2010

الحقيقة المفزعة…..


مرت ايام كثيرة ..وانا اشاهد هذه التجمعات تتجمع ظهرا وتزال مغربا…قلت في نفسي…ربما شقق أخري قد أصابتها العدوي وقامت هي الأخري بعملية التحديث..الصبر..

عندما كنت أجلس في الشرفة ذات يوم وهذا يحدث قليلا جدا لكثرة مشاغلي ..وصادف أن كان ذلك في ساعة العصر قبيل المغرب و كان يومها الجو جميلا بعد موجة الحر الشديدة الماضية التي مرت بالبلاد…وكان الهواء عليلا إلا أن رائحته كريهة..تعجبت..كيف و المكان كله محاط بالحدائق..هل ياتري هناك ماسورة مجاري قد كسرت أم ماذا..؟؟؟؟

نظرت من الشرفة فإّ ذا بالزنابيل تتجمع مرة أخري..سألت في اليوم التالي بائعة الجرائد التي تجلس رغما عن أنوفنا جميعا علي ناصية البيت..ولها حديث آخر لما تتسبب عنه من ضوضاء وقمامة و خاصة عندما بدات توسع دائرة أعمالها و تتاجر في الخضراوات و تقوم بتنظيفها..   ماهذا ياأم …..!!! هل مازالت هناك شقق في العمارة المجاورة يقوم أصحابها بتحديثها…ضحكت وقالت ..شقق ايه يادكتورة؟؟ قلت لها ..إذن ماهذه المخلفات التي بالزنابيل ..؟؟؟ قالت لي هذه ليست مخلفات ..هذه قمامة..شهقت..وفزعت..إذن أن أجاور القمامة منذ شهرين ولا أدري..يالي من غبية..؟؟؟

ولماذا توضع هنا هل هي قمامة العمارة المجاورة أم ماذا…؟؟؟ كدت أجن… وهي تحاول أن تفهمني الحقيقة المفزعة … ( له بقية )


اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

التصنيفات

%d مدونون معجبون بهذه: